يوم الإثنين 5:16 صباحًا 30 نوفمبر، 2020

ما هو الوقت المناسب لعمل اختبار الحمل

آخر تحديث ب20 اغسطس 2020 الخميس 9:39 مساء بواسطة افيان قادر

الفحص البيتي للحمل و متي يتطلب استخدامه ، ما هو الوقت المناسب لعمل اختبار الحمل

الحمل هي رغبة العديد من الناس، فمنذ ان يتم الزواج

 

و يكون اكثر ما يشغل تفكير كلا الطرفين هو الحصول على طفل

 

و تهتم المرأه بإجراء الاختبارات بشكل دوري للتعرف على اذا كان هنالك حمل ام لا،

 

ويعتبر ذلك الأمر من النقاط الغير صحيحة حيث تعتبر هذي الحاله

 

التي تزيد من مشاعر التوتر و القلق لدي المرأه تزيد من فرص تأخر الإنجاب،

 

فمن الضروري ان يصبح هنالك تاني و عدم توتر و الاهتمام باتباع التعليمات

 

التي تساعد على الإنجاب و هذا بإتباع ايام التبويض و الحرص علي

 

الالتزام بالعلاقه الزوجية بهذه الفتره و التي هي اهم فتره

 

لكل من يرغب بالإنجاب و الحصول على طفل.

 

تختلف اعراض الحمل من امرأه لاخري، كما و تختلف كذلك حسب

 

نوع الحمل سواء كان حمل لجنين واحد او لتوأم،

 

كما و يوجد مجموعة من الأمور الأخري التي ربما تزيد من فرص ظهور الأعراض

 

في فتره مبكرة بالرغم من ظهورها بفتره متأخره لدي البعض الآخر،

 

وفي جميع الأحوال فتشعر كل امرأه بالقلق بحين تأخر موعد نزول الدورة الشهرية،

 

فمن الممكن ان لا تهتم بالأمر بالشهر الاول

 

و لكن تشعر بوجود امر ما بحال تأخرها مدة شهرين

 

وهو ما يدفع كل امرأه الى اجراء الاختبار للحمل و خاصة

 

في حال كانت متزوجة فالأمر يصبح طبيعي للفتاة العزباء

 

ولكن يسيطر القلق على المرأه المتزوجة بحال وجود حمل ام لا.

 

من الممكن اجراء اختبار الحمل باي و قت

 

ولكن هنالك اوقات مناسبه لعمل ذلك الاختبار و التأكد من وجود حمل ام لا

 

ويصبح الاختبار بهذا التوقيت صحيح بنسبة كبيرة، فيعتبر الوقت المناسب

 

لهذا الاختبار هو بعد مرور اربعه او خمسه ايام من انقطاع الدورة الشهرية،

 

وبالرغم من امكانية ظهور نتائج الاختبار بحال القيام فيه الأيام المبكرة

 

ولكن تعتبر هذي الفتره هي اكثر الفترات التي يخرج بها النتائج بشكل

 

واضح و صحيح، كما و ممكن تنفيذ ذلك الاختبار اما من اثناء الاختيار المعملي

 

أو الاختبار البيتي و الذي يقوم بإعطاء نتائج مضبوطة و صحيحه.

 

صور

 


 


401 مشاهدة