يوم الأحد 12:01 مساءً 27 سبتمبر، 2020

المشاكل النفسية للمراهقين , سهوله وكيفيه حل مشاكل المراهقين بحكمه

لكل مرحلة بحياة الإنسان متميزات و عيوب ،وتعتبر مرحلة المراهقه من المراحل الحساسه

 

التي يمر فيها الإنسان و يجب على الاهل ادراك مخاطر هذي المرحلة و التعامل معها بالشكل

 

والأسلوب الخاص الذي لا يتسبب باي اضرار او نتائج سلبيه،

 

فيمر المراهقين بهذه المرحلة بمجموعة من التغيرات النفسيه

 

والعبنوته و كذلك الجثمانيه و التي تتطلب كيفية خاصة فهؤلاء المراهقين لهم كيفية خاصة بالتعامل

 

والتفكير و الوعي بهذه المرحلة هو من اهم عوامل الامان من الاضرار

 

التي تنتج عن اي تعاملات خاطئة ربما تزيد من حدة المشكلة و تأثيرها على شخصيتهم.

 

نظرا لما يمر فيه المراهقين من تغيرات عديدة بهذه المرحلة و التي تعتبر من اهمها التغيرات النفسيه

 

فهو امر يدعي الى معرفه طرق التعامل مع هذي المرحلة و طريقة اجتناب اي مخاطر ربما تنتج عنها

 

،ونجد ان من اخطر المشاكل النفسيه التي يتعرض لها المراهقين هو التعرض للاكتئاب

 

فهو امر سلاح ذو حدين ،فقد يؤدي ذلك الاكتئاب الى مشاكل خطيرة

 

والتي تؤدي الى الانتحار و ربما ممكن علاج هذي المشكلة من اثناء الجلسات الاستشارية

 

وتناول الادويه المناسبه ،ونجد ان ذلك العرض يؤثر بشكل كبير على شخصيه صاحبه

 

فيؤدي الى تشتت تفكيره و تغير سلوكه و تعاملاته لتصبح اكثر حدة و أكثر ابتعادا عن الآخرين،

 

كما يصبح متقلب المزاج و يميل الى العزله عن الآخرين، كما يفقد الثقه بنفسه و كذلك يقل اهتمامه بنفسه

 

،يصبح لديه مشاعر تأنيب الضمير بشكل مستمر و لديه افكار انتحاريه و الرغبه بالموت.

نتائج المشاكل النفسية للمراهقين غير مريحه و ربما تتدهور و تؤدي الى مشاكل اكبر و أخطر،

 

فيجب ان يتم التعامل مع المراهق بكيفية خاصة و العمل على زيادة ثقته بنفسه و دفعه الى النجاح

 

ومراعاه مشاعره و مشاركته بها و عدم تركه و حيدا بشكل مستمر

 

،كما يجب الاستعانه بالطبيب بحال زيادة المشكلة و الشعور بوجود خطورة على المراهق.

 

المشكلة النفسيه للمراهق

سهوله و طريقة حل مشاكل المراهقين بحكمه

للمراهقين المشكلة النفسيه

 

صور

 


 


166 مشاهدة